الإرشاد النفسي

+28

No comments posted yet

Comments

Slide 1

ندوة عن الإرشاد النفسي والأكاديمي ودوره في بناء شخصية متوافقة إعداد: أ. أميرة جمال الدين

Slide 2

الإرشاد النفسي هو عملية تقدم العون لمن يحتاج المساعدة على فهم نفسه وتكيفه مع بيئته وكيفية حل المشكلات وإتخاذ القرار وهو عملية مستمرة وبناءة ومخططه التوجيه والإرشاد الوقائي : تعريفه: هو التحصين ضد المشكلات من خلال توعية وتبصير الطلاب ووقايتهم من الوقوع في بعض المشكلات سواء (صحية- نفسية -إجتماعية- دراسية )

Slide 3

2. التوجيه والإرشاد النفسي : تعريفه: يهدف إلى تقديم المساعدة النفسية اللازمة للطلاب. 3. التوجيه والإرشاد التربوي: تعريفه : عملية إنسانية منظمة ومخطط لها تتضمن تقديم خدمات إرشادية عبر برامج نمائية ووقائية وعلاجية إلى الطلاب لمساعدتهم على إختيار الدراسة المناسبة والإلتحاق بها والإستمرار فيها والتغلب على المشكلات التي تعترضهم بهدف تحقيق التوافق والإنتاجية .

Slide 4

4. التوجيه والإرشاد التعليمي والمهني : تعريفه: يهدف إلى تحقيق التكيف التربوي للطالب ومساعدته على إختيار نوع الدراسة ومستقبله المهني من خلال تقديم المعلومات المتوفرة عن المجالات الدراسية أكاديميا ومهنيا بما يتلاءم مع قدراته وأهدافه وميوله ومواجهة المشكلات التي تعترضه في سبيل تحقيق ذلك بهدف تحقيق الرضا المهني والتوافق النفسي والإجتماعي والكفاية الإنتاجية من خلال إختيار الدراسة والتخصص المناسب له والنجاح فيه.

Slide 5

أهداف الإرشاد النفسي أ.تحقيق الذات: الهدف الرئيسي للإرشاد النفسي هو العمل معه حسب حالته سواء كان عاديا أو متفوقا أو ضعيف العقل أو متأخر دراسيا ومساعدته في تحقيق ذاته وهناك هدف بعيد المدى للإرشاد النفسي وهو توجيه الذات أي تحقيق قدرة الفرد على توجيه حياته بنفسه بذكاء وبصيرة ب. تحقيق التوافق: أي تناول السلوك والبيئة والبيئة الطبيعية والإجتماعية بالتغيير والتعديل حتى يحدث توازن بين الفرد وبيئته وهذا التوازن يتضمن إشباع حاجات الفرد ومقابلة متطلبات البيئة تحقيق التوافق الشخصي: أي تحقيق السعادة مع النفس والرضا عنها وإشباع الدوافع والحاجات الداخلية الفطرية والعضوية والفسيولوجية والثانوية المكتسبة 2. تحقيق التوافق التربوي: وذلك عن طريق مساعدة الفرد في إختيار أنسب المواد الدراسية والمناهج في ضوء قدراته وميوله وبذل أقصى جهد ممكن بما يحقق النجاح الدراسي

Slide 6

3. تحقيق التوافق المهني: ويتضمن الإختيار المناسب للمهنة والإستعداد علميا وتدريبيا لها 4. تحقيق التوافق الإجتماعي: ويتضمن السعادة مع الأخرين والإلتزام بأخلاقيات المجتمع ومسايرة المعايير الإجتماعية وقواعد الضبط الإجتماعي وتقبل التغير الإجتماعي ج. تحقيق الصحة النفسية: إن الهدف العام للتوجيه والإرشاد النفسي هو تحقيق الصحة النفسية وسعادة وهناء الفرد 5. تحسين العملية التربوية: إن أكبر المؤسسات التي يهمل فيها التوجيه والإرشاد هي المدرسة ومن أكبر مجااته مجال التربية ونحتاج العملية التربوية إلى تحسين قائم على تحقيق جو نفسي وصحي له مكونات منها إحترام التلميذ كفرد في حد ذاته وكعضو في جماعة الفصل والمدرسة والمجتمع وتحقيق الحرية والأمن والإرتياح بما يتيح فرصة نمو التلاميذ من كافة جوانبها ويحقق تسهيل عملية التعليم ولتحسين العملية التربوية يوجه الإهتمام إلى ما يلي إثارة الدافعية وإستخدام الثواب والتعزيز عمل حساب الفروق الفردية إعطاء كم مناسب من المعلومات الأكاديمية والمهنية الإجتماعية توجيه التلاميذ إلى طريقة المذاكرة والتحصيل السليم

Slide 7

فترات الإنتقال: يمر كل فرد خلال مراحل نموه بفترات إنتقال حرجة يحتاج فيها إلى توجيه وإرشاد. التغيرات الأسرية: يختلف النظام الأسري في المجتمعات المختلفة حسب تقدم المجتمع وثقافته ودينه التغير الإجتماعي: يشهد العالم في العصر الحاضر قدرا كبيرا من التغير الإجتماعي المستمر والسريع ويقابل عملية التغيير الإجتماعي عملية أخرى هي عملية الضبط الإجتماعيالتي تحاول توجيه السلوك بحيث يساير المعايير الإجتماعية التقدم العلمي والتكنولوجي: يشهد العالم الأن تقدما علميا وتكنولوجيا تتزايد سرعته في شكل متوالية هندسية ومن أهم معالم التقدم العلمي والتكنولوجي : 1.زيادة المخترعات الجديدة 2. تغيير الإتجاهات والقيم وإسلوب الحياة 3. تغيير النظام التربوي والكيان الإقتصادي والمهني 4. زيادة الحاجة إلى إعداد صفوة ممتازة من العلماء 5. زيادة التطلع إلى المستقبل والتخطيط له الحاجة إلى التوجيه والإرشاد النفسي

Slide 8

مناهج وإستراتيجيات التوجيه والإرشاد المنهج الإنمائي: يطلق عليه المنهج الإنشائي ألأو التكويني ويحتوي على الأجراءات التي تؤدي إلى النمو السليم لدجى الأشخاص العاديين والأسوياء والإرتقاء بأنماط سلوكهم المرغوبة خلال مراحل نموهم حتى يتحقق أعلى مستوى من النضج والصحة النفسية والتوافق النفسي المنهج الوقائي: ويطلق عليه التحصين النفسي ضد المشكلات والإضطرابات والأمراض المنهج العلاجي : ويتضمن مجموعة من الخدمات التي تهدف إلى مساعدة الشخص لعلاج مشكلته والعودة إلى حالة التوافق والصحة النفسية

Slide 9

تكمن أهمية الإرشاد والنفسي إنه ضرورة من ضروريات الحياة العصرية وذلك للأسباب التالية : التغيرات المصاحبة لنمو الفرد والتغيرات التربوية والأسرية والإجتماعية والتكنولوجية السريعة . الإرشاد يساعد الفرد على أن يسلك بفاعلية وعقلانية ويصبح أكثر إستقلالا وأن يكون مسئول عن نفسه وعلى إحداث تغيير إيجابي في سلوكه وعن طريق فهمه لذاته وتحقيق الذات بالتحكم بالعواطف السلبية المخيبة للذات مثل القلق والشعور بالذنب

Slide 10

3. كذلك مساعدته في تغيير عادته وسلوكه غير الفعال ومساعدته على إكتساب مهارات التواصل الشخصي الفعال مع الاخرين (زملائه في المدرسة). أ. مثل التحدث بصوت مرتفع بالدرجة التي تجعل الأخرين يسمعونه بوضوح فالصوت شديد الإنخفاض يجهد الذين يستمعون إليه والصوت الشديد يزعجهم ، وكذلك إختيار الكلمات بعناية بحيث يفهم الأخرون ما الذي يحاول قوله بالضبط . ب. إختيار الألفاظ بحيث لا تؤلم مشاعر الأخرين وأن نمتنع عن الألفاظ التي لا تلقي إستحسان المستمعين لحديثنا. ج. الأستماع الجيد للأخرين . ء. فتنمية مهارات التواصل لدى الطلاب من العوامل الضرورية لتحقيق التوافق النفسي والإجتماعي والتمتع بالصحة النفسية والسواء النفسي وكذلك الإحساس بالكفاية او الأهلية للبيئة المدرسية والإجتماعية. والإرشاد النفسي يدخل في جميع مجالات الحياة النفسية والإجتماعية وللإرشاد النفسي دور وقائي وإنمائي وعلاجي وأهمية الإرشاد النفسي كأهمية الماء والهواء للإنسان في العصر الحديث .

Slide 11

أعرف نفسك : معرفة النفس والإستبصار فيها من أولى دعائم الصحة النفسية حاول أن تعرف القوة والضعف في نفسك. حاول أن تعرف الدوافع والأهداف التي تحركك. واجه مخاوفك وحللها فضوء النهار يطرد الأشباح . سجل على ورقة ما تراه من أسباب قلقك في بيتك ومدرستك ومع الناس فإن كانت هذه الأسباب تافهة فأتركها وإن كانت لابد منها فإحتمليها لا تخدع نفسك .

Slide 12

2. ليس هناك إنسان يخلو من العيوب والأنانية أو الغرور أو العدوانية أو التعصب –إعترف لنفسك بعيوبك ودوافعك غير المحمودة ولا تحاول إنكرها أو تجنب مواجهتها لا تخدع نفسك بتركها للزمن بل إعترف بها أولا إن الكبت إنكار للواقع وخداع للذات وإن الطالب لو إعترف لنفسه بخوفه من الإمتحان ما أصابه الإنهيار قبل الإمتحان . 3. إشترك في نشاط من أنشطة المدرسة أو أي جماعة من جماعات النشاط –زور زميل لك –أصدقائك تناقش معهم وتعلمي ممن يعرفون. 4. إتخذ لنفسك صديقة ليست الصداقة مجرد تبادل الخواطر والأفكار بل بث الشكوى وتجاوب المشاعر والرغبات فالصديق( شخص يسمع ويفهم ويحنو وينصح وتستطيع التعبير له عن متابعك ومشاكلك باللفظ ،يهون من شدتها ويزيدها وضوحا وتحديدا ويجعلك تنظري إليها نظرة موضوعية مما ييسر تحليلها وفهمها ونقدها والكشف عما قد يكون بها من مبالغات والبوح للصديق يعفيك من أن تبث شكواك ومتاعبك لكل من هب ودب ومن ثم كانت الصداقة عاملا هاما في تنظيم شخصية الفرد وكان إنعدام الأصدقاء علامة على سوء التوافق خاصة في مرحلة المراهقة ولابد من مراعاة إختيار الصديق الصالح لقول رسول الله صلى الله عليه وسلم : المرء على دين خليله فلينظر أحدكم من يخالل. صدق رسول الله صلى الله عليه وسلم)

Slide 13

5. تعلم حل المشكلات بالطرق الصحيحة والإسلوب العلمي لحل المشكلات لأن أسلوب يقتضي الروية والتفكير والنظر إلى المشكلة من جميع نواحيها ووزنها وتحليلها وإتخاذ القرار السليم . 6. إتقان العمل ( الكيف قبل الكم ) ففي الإتقان أمانة وشعور بالنجاح والفوز وهنا أفضل سبيل إلى زيادة الثقة بالنفس . 7. ركز إنتباهك في الحاضر ولا تكثر من التحسر على ما فات والتوجس فما هو أت غير أن هذا لايعني إغفال للخبرة الماضية وما تقتضيه المستقبل بل يعني أن خير الطرق للإستعداد للغد هي أن نركز إهتمامنا ونشاطنا في إنهاء عمل اليوم على خير ما يكون دون إسراف في تأمل الماضي والمستقبل لذاتهما تأملا يغشاه القلق . فالقلق لا يسلب الغد أحزانه لكن يسلب اليوم قوته. 8. صحتك الجسمية : إن الإنسان وحدة جسمية نفسية وما نريد توكيده هو أن الإرهاق الجسمي الموصول أو المرض الجسمي الموصول يخفف من قدرة الفرد على مقاومة الضغوط النفسية والإجتماعية التي يتعرض لها إي يتعرض لإضطراب نفسي وعكس هذا صحيح ، فالإرهاق النفسي الموصول يقلل من قدرة الفرد على مقاومة الأمراض الجسمية.

Slide 14

1. تنمية الإمكانات الفعلية مثل الذكاء الوجداني : وهو يعني القدرة على إدراك الفرد لمشاعره وتوظيف هذه المشاعرفي إتخاذ القرارت الصائبة في الحياه والقدرة على التعامل مع الضغوط والتحكم في الدوافع والإنفعالات والقدرة على إثارة الحماس في النفس والمحافظة على روح الأمل والتفاؤل متى صادف الإنسان فشلا في تحقيق أهدافه .

Slide 15

2. مهارات التفكير : مثل مساعدة الطلاب في تنمية القدرة على إتخاذ القرار وحل مشكلاتهم بطرق إيجابية والإستفادة من خبراتهم السابقة وعدم تكرار أخطائهم . التفكير مهارة والمهارة هي القدرة على الأداء بشكل فعال في ظروف معينة وبما أن المهارة بعد إكتسابها يمكن تنميتها فإن الأمر ذاته ينسحب على التفكير حيث يمكن تنميته أيضا. 3. تنمية الجوانب الوجدانية :مفهوم الذات الواقعية 4. تنمية المهارات الإجتماعية: مثل الثقة بالنفس – تكوين صداقات

Slide 16

خالط الأشخاص الإيجابيين أعد قائمة بالإيجابيات والسلبيات في شخصيتك تكلم عن التجربة والخبرة السابقة . خصص وقتا للتفكير والتخطيط للمستقبل. إجبر نفسك على التركيز على الإيجابيات . تعلم أن تتعاطف مع الأخرين. إفتح أنت الحوار حيث يتسم معظم الناس بالخجل كن كريما في المجاملة . تجنب المواقف التي تنطوي على الضغط إبدأ يومك بإيجابية . خذ راحة عندما تنزعك من الأخرين كن واقعيا : جدد لنفسك أهدافا يمكن تحقيقها غامر بشكل مدروس تعلم أشياء جديدة أنظر إلى الخسائر بشكل بناء وإيجابي

Slide 17

يتمنى أسرة التربية النفسية لكم النجاح والتوفيق

Summary: يتحدث الموضوع عن تعريف الإرشاد النفسي وأنواعه وأهدافه وأهميته وكيف تحافظ على صحتك النفسية

Tags: الإرشاد النفسي

URL:
More by this User
Most Viewed